You are here

الفوركس والتداول

الفوركس والتداول

الفوركس والتداول ، الفوركس هو اختصار لسوق الصرف الأجنبي (فوركس يعني صرف العملات الأجنبية) وهو سوق عالمي لا مركزي أو غير رسمي لتبادل العملات، ويحدد هذا السوق أسعار صرف العملات الأجنبية لكل عملة، وهي تشمل جميع جوانب شراء وبيع وتبادل العملات بالأسعار الحالية والمحددة، ومن حيث حجم التجارة، فإنه أكبر سوق في العالم، والمشاركون الرئيسيون في هذا السوق هم أكبر المصارف الدولية.

الفوركس والتداول

تعمل المراكز المالية في مختلف أنحاء العالم كمرتكزات للتجارة بين مجموعة واسعة من الأنواع المتعددة من المشترين والبائعين على مدار اليوم، باستثناء عطل نهاية الأسبوع وبما أن العملات يتم تداولها دائماً في شكل أزواج، فإن سوق الصرف الأجنبي فوركس لا يحدد القيمة المطلقة للعملة، بل يحدد قيمتها النسبية بتحديد سعر السوق لعملة ما إذا تم الدفع مقابلها بعملة أخرى.

  • يعمل سوق فوركس من خلال مؤسسات مالية تتم بعدة مستويات.
  • تلجأ بعض المصارف إلى عدد أقل من الشركات المالية المعروفة باسم “التجار”، التي تشارك في كميات كبيرة من تجارة العملات الأجنبية.
  • أغلب تجار الفوركس من البنوك، وعلى هذا فإن هذا السوق السري يسمى في بعض الأحيان “السوق بين البنوك” (رغم أن قِلة من شركات التأمين وغيرها من أنواع الشركات المالية مشاركة في هذا الأمر).
  • ويمكن أن تكون الصفقات التجارية بين تجار فوركس كبيرة جداً، إذ تنطوي على مئات الملايين من الدولارات.
  • وبسبب قضية السيادة المتعلقة بعملتين، ليس لشركة فوركس سوى كيان ضئيل (إن وجد) لتنظيم أعمالها.
  • يساعد سوق الصرف الأجنبي فوركس التجارة الدولية والاستثمارات الدولية عن طريق إتاحة تحويل العملات.
  • فهو على سبيل المثال يسمح لمنشأة تجارية في الولايات المتحدة باستيراد السلع من دول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، ولا سيما بلدان منطقة اليورو، ودفع اليورو، حتى وإن كان دخلها بدولارات الولايات المتحدة.
  • كما يدعم المضاربة والتقييم المباشر بالنسبة لقيمة العملات، على أساس سعر الفائدة التفاضلي بين العملتين.

 

الفوركس والتداول في دول الخليج وخاصة المملكة العربية السعودية

  • تتباين فرص الاستثمار ومصادرها، لذلك تميل شركة رياض في السعودية إلى توفير الوسائل والأدوات التي تساعد المستثمرين في تحقيق أهدافهم الاستثمارية.
  • شركة فوركس للتجارة بعقود هي خدمة تقدمها شركة رياض كابيتال وهي أول شركة مأذون لها من قبل هيئة سوق المال لتوفير عقود فوركس للتجارة في المملكة.
  • وتتيح هذه الخدمة لعملاء رأس المال الرياضي تبادل عقود شركة فوركس بثقة تامة عن طريق قنوات تجارية آمنة.
  • الفوركس والتداول، ينتشر التبادل التجاري في المملكة العربية السعودية بين المقيمين بشكل كبير.

 هيئة السوق المالية بالمملكة العربية السعودية

هيئة السوق المالية في المملكة العربية السعودية هي الهيئة التنظيمية المالية للحكومات السعودية المسؤولة عن أسواق رأس المال في السعودية وهيئة التنسيق هي منظمة حكومية تطبِّق استقلالاً مالياً وقانونياً وإدارياً كاملاً، وهي على صلة مباشرة برئيس الوزراء.

  • وتشمل مسؤولياتها وضع وضبط القواعد والأنظمة المالية وتطوير أسواق رأس المال، ويشمل ذلك تنظيم التداول، وهو سوق الأوراق المالية في المملكة العربية السعودية.
  • وهيئة التنسيق هي أول سلطة حكومية تحصل على الاعتماد في نضوج الهيكل المؤسسي من الهيئة الوطنية للمؤسسات التابعة لبرنامج الحكومة الإلكترونية.
  • وتتمثل مهام هيئة السوق المالية في تنظيم وتطوير سوق رأس المال في المملكة العربية السعودية عن طريق إصدار القواعد واللوائح اللازمة لتنفيذ أحكام قانون سوق رأس المال.
  • وتتمثل الأهداف الأساسية في تهيئة بيئة استثمارية ملائمة، وتعزيز الثقة، وتعزيز الشفافية ومعايير الإفصاح في جميع الشركات المسجلة في البورصة، فضلاً عن حماية المستثمرين والمتاجرين من الأفعال غير المشروعة في السوق.

احتياطيات النقد الأجنبي فوركس

  • إن احتياطيات النقد الأجنبي (التي يطلق عليها أيضاً احتياطيات فوركس) لا تمثل، بالمعنى الدقيق للكلمة، إلا ودائع النقد الأجنبي التي تحتفظ بها البنوك المركزية الوطنية والسلطات النقدية.
  • يشمل أيضاً احتياطيات الذهب وحقوق السحب الخاصة ووضع احتياطي صندوق النقد الدولي.
  • وهذه الودائع بالعملات الأجنبية هي الأصول المالية للمصارف المركزية والسلطات النقدية التي يحتفظ بها بعملات احتياطية مختلفة (مثل دولار الولايات المتحدة، واليورو، والين الياباني، والجنيه الإسترليني)
  • تستخدم لدعم التزاماتها (مثل العملة المحلية الصادرة والاحتياطيات المصرفية المختلفة التي تودعها الحكومة أو المؤسسات المالية لدى المصرف المركزي).
  • وقبل نهاية معيار الذهب، كان الذهب العملة الاحتياطية المفضلة.
  • فبعض الدول تحول احتياطيات النقد الأجنبي إلى صناديق ثروة سيادية، وهو ما قد ينافس حجم احتياطيات النقد الأجنبي.
  • معظم الدول تقدم تقاريرها بالدولار الأمريكي، وبعض الدول في أوروبا الشرقية تقدم تقاريرها باليورو فقط.

مخاطر الفوركس والتداول

  • مخاطر الصرف الأجنبي الفوركس والتداول (المعروفة أيضاً بمخاطر صرف العملات الأجنبية أو مخاطر أسعار الصرف أو مخاطر العملات) هي مخاطر مالية تحدث عندما تكون المعاملة المالية مقومة بعملة غير العملة المحلية للشركة.
  • وتنشأ مخاطر الصرف عندما يكون هناك خطر حدوث تغير في سعر الصرف بين العملة المحلية والعملة المقومة قبل تاريخ إتمام المعاملة.
  • خطر النقد الأجنبي أيضاً عندما يحتفظ الفرع الأجنبي لشركة ما ببيانات مالية بعملة غير العملة المحلية للكيان الموحد.
  • فالمستثمرون والمؤسسات التجارية التي تصدر السلع والخدمات أو تستوردها، أو التي تقوم باستثمارات أجنبية، تواجه مخاطر تتعلق بسعر الصرف ولكنها تستطيع اتخاذ خطوات لإدارة هذه المخاطر.
  • إن الإتجار بالأوراق المالية ينطوي على درجة عالية جداً من المجازفة.
  • وفيما يتعلق بتجارة العملات الأجنبية، ومشتقات ما بعد الصرف، والعملات المشفرة، هناك تعرض كبير للمخاطر، بما في ذلك، الاستدانة، والجدارة الائتمانية، والحماية التنظيمية المحدودة، وتقلب الأسواق الذي قد يؤثر بشكل كبير على سعر أو سيولة العملة.
  • لا ينبغي لنا أن نفترض أن الطرق أو التقنيات أو المؤشرات المقدمة في هذه المنتجات سوف تكون مربحة، أو أنها لن تسفر عن خسائر.
  • وتخضع أسعار العملات لتغيرات مستمرة ويمكن أن تتعرض لهبوط مفاجئ وكبير، مما قد يؤدي إلى خسارة المبلغ المستثمر، وقد لا تقتصر خسارة المستثمر على المبلغ الكامل المستثمر أو الذي أودعت قيمته أصلاً، وقد تضطر إلى دفع مبلغ أكبر.

المخاطر الاقتصادية

يمكن للشركة أن تواجه مخاطر اقتصادية إلى درجة أن قيمتها السوقية تتأثر بتقلبات غير متوقعة في أسعار الصرف، الأمر الذي يمكن أن يحدث تأثيراً شديداً على حصة الشركة في السوق فيما يتعلق بمنافسيها، والتدفقات النقدية للشركة في المستقبل، وفي نهاية المطاف يؤثر على قيمة الشركة.

  • ويمكن أن تؤثر المخاطر الاقتصادية على القيمة الحالية للتدفقات النقدية في المستقبل، ومن الأمثلة على المخاطر الاقتصادية التحول في أسعار الصرف الذي يؤثر على الطلب على سلعة تباع في بلد أجنبي.
  • ومن الأمثلة الأخرى على المخاطر الاقتصادية احتمال أن تؤثر ظروف الاقتصاد الكلي على استثمار في بلد أجنبي.
  • تشمل ظروف الاقتصاد الكلي أسعار الصرف واللوائح الحكومية والاستقرار السياسي، فعند تمويل استثمار أو مشروع ما، لابد من حساب تكاليف تشغيل الشركة، والتزامات ديونها.
  • والقدرة على التنبؤ بظروف لا يمكن تحملها اقتصادياً بشكل كامل من أجل إنتاج العائدات الكافية لتغطية هذه المخاطر الاقتصادية.
  • على سبيل المثال، عندما تستثمر شركة أمريكية أموالاً في مصنع ما في إسبانيا، قد تدخل الحكومة الإسبانية تغييرات تؤثر سلباً على قدرة الشركة الأمريكية على تشغيل المصنع، مثل تغيير القوانين أو حتى الاستيلاء على المصنع، أو تجعل من الصعب على الشركة الأمريكية نقل أرباحها خارج إسبانيا.
  • ونتيجة لذلك، فإن جميع المخاطر المحتملة التي تفوق أرباح الاستثمار ونتائجه تحتاج إلى تمحيص دقيق وتخطيط استراتيجي قبل البدء.

تاريخ الفوركس والتداول

قديماً

  • كانت تجارة العملة وأسعار الصرف تحدث في العصور القديمة، كان الصيارفة (اشخاص يساعدون الآخرين على تبديل المال ويأخذون أيضاً عمولة أو يتقاضون أجراً) يعيشون في الأرض المقدسة في زمن الكتاب المقدس.
  • كان هؤلاء الناس يقومون بهذه الأسواق في مساحات المدينة، في الأوقات التي يقام فيها العيد في ساحة الهيكل.
  • كان الصيارفة أيضاً صاغة الفضة صاغة الذهب في الازمنة القديمة، خلال القرن الرابع احتكرت الحكومة البيزنطية صرف العملة، وورق البردي قبل الميلاد، تبين حوادث تبادل العملات في مصر القديمة.
  • كانت العملة والصرف عنصرين مهمين في التجارة في العالم القديم، مما مكَّن الناس من شراء وبيع مواد كالطعام، الفخار، والمواد الخام.
  • فإذا كانت العملة اليونانية تحتوي على ذهب أكثر من العملة المصرية بسبب حجمها أو محتواها، كان بإمكان التاجر أن يقايض كمية أقل من العملات اليونانية الذهبية مقابل المزيد من العملات المصرية أو المزيد من السلع المادية.
  • وهذا هو السبب الذي جعل أغلب العملات المتداولة اليوم في وقت ما من تاريخها تحدد قيمتها بكمية محددة من المعايير المعترف بها مثل الفضة والذهب.

العصور الوسطي

  • خلال القرن الـ ١٥، طُلب من عائلة ميديتشي أن تفتح بنوكاً في أماكن أجنبية من أجل صرف العملات التي تنوب عن تجار الأقمشة، لتيسير التجارة.
  • أنشأ المصرف دفتر الحسابات الذي يتضمن مدخلين يظهران مبالغ العملات الأجنبية والمحلية ومعلومات تتعلق بعمل حساب لدى مصرف أجنبي.
  • خلال القرن الـ ١٧ (او الـ ١٨)، حافظت امستردام على أسوق نشطة للمكافأة.
  • وفي عام 1704، جرى تبادل للعملات الأجنبية بين وكلاء يعملون لصالح مملكة إنجلترا ومقاطعة هولندا.

العصر الحديث

  • قام أليكس براون وأولاده بتداول العملات الأجنبية في عام 1850 وكان أحد كبار تجار العملة في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • وفي عام 1880 بداية النقد الأجنبي الحديث: بدأ معيار الذهب في ذلك العام.
  • قبل الحرب العالمية الاولى، كانت الرقابة على التجارة الدولية محدودة جداً، فقد تخلت البلدان عن النظام النقدي القائم على معيار الذهب بدافع من اندلاع الحرب.
  • وفي الدول المتقدمة ودول الخليج، انتهت سيطرة الدولة على تجارة العملات الأجنبية في عام 1973 عندما بدأ التعويم الكامل وظروف السوق الحرة نسبياً في العصر الحديث.
  • تزعم مصادر أخرى أن المرة الأولى التي قام فيها عملاء التجزئة في الولايات المتحدة بمبادلة زوج من العملات كانت خلال عام 1982، مع توافر أزواج إضافية من العملات بحلول العام التالي.
  • في 1 كانون الثاني/يناير 1981، وفي إطار التغييرات التي بدأت خلال عام 1978، سمح مصرف الشعب الصيني لبعض “المؤسسات” المحلية بالمشاركة في تجارة العملات الأجنبية.
  • في وقت ما خلال عام 1981، أنهت حكومة كوريا الجنوبية ضوابط فوركس وسمحت بحدوث التجارة الحرة لأول مرة.
  • وخلال عام 1988، قبلت حكومة البلاد حصة صندوق النقد الدولي للتجارة الدولية.
  • أثر تدخل المصارف الأوروبية (ولا سيما المصرف المركزي الألماني) على سوق فوركس في 27 شباط/فبراير 1985.
  • كانت النسبة الأكبر من جميع المعاملات التجارية على نطاق العالم خلال عام 1987 داخل المملكة المتحدة (أكثر من الربع بقليل)، كانت الولايات المتحدة ثاني أكبر مشاركة في التجارة.
  • خلال عام 1991، غيرت إيران الاتفاقات الدولية مع بعض البلدان من مقايضة النفط إلى النقد الأجنبي.

اترك تعليقاً

Top